الرئيسية / أنشطة و مستجدّات / تنظيم ورشات عمل لتشخيص حالات إعادة الاستعمال التي يمكن تطويرها باعتماد البيانات المفتوحة

تنظيم ورشات عمل لتشخيص حالات إعادة الاستعمال التي يمكن تطويرها باعتماد البيانات المفتوحة

في إطار تنفيذ التعهد الثاني الوارد بخطة العمل الوطنية الثالثة لشراكة الحكومة المفتوحة للفترة 2018ـ2020 المتعلّق بتركيز الإطار القانوني والتنظيمي لتسهيل فتح البيانات العمومية، نظمت وحدة الادارة الالكترونية بوزارة الوظيفة العمومية وتحديث الإدارة والسياسات العمومية بالتعاون مع البنك الدولي سلسلة من ورشات العمل لفائدة خمسة قطاعات نموذجية (الفلاحة، النقل، الثقافة، الصناعة والطاقة ، التامين على المرض) نظرا لما حققته هذه القطاعات من تقدّم في مجال نشر البيانات العمومية في شكل مفتوح.
وقد انتظمت هذه الورشات خلال الفترة الممتدة من 29 أفريل إلى 02 ماي 2019؛وجمعت عددا من الإطارات الراجعين بالنظر لكل قطاع وعدد من المسؤولين عن برنامج البيانات المفتوحة بوزارة الوظيفة العمومية وتحديث الإدارة والسياسات العمومية وخبراء من البنك الدولي.
وتهدف هذه الورشات إلى تحديد حالات إعادة استعمال البيانات التي يمكن تطويرها باعتماد البيانات المفتوحة بالنسبة لكل قطاع وذلك من خلال دراسة وضبط التحديات أو الاشكاليات الداخلية لكل قطاع والتي يمكن أن تساهم البيانات المفتوحة في حلّها.
صور اليوم الاول ـ وزارة الفلاحة و الموارد المائية و الصيد البحري

صور اليوم الثاني ـ وزارة النقل ووزارة الصناعة والصندوق الوطني للتأمين على المرض

صور اليوم الثالث ـ وزارة الشؤون الثقافية

شاهد أيضاً

طلب ترشح لاختيار بلديات لتنفيذ مبادرات لتكريس شراكة الحكومة المفتوحة على المستوى المحلي

انخرطت تونس في مبادرة شراكة الحكومة المفتوحة منذ سنة 2014. وفي هذا الإطار تم اعداد …